موقف الصحابة من الخوارج دراسة تحليلية

  • د. ياسر بن عبد الرحمن بن محمد اليحيى قسم العقيدة والمذاهب المعاصر- كلية الشريعة والدراسات الإسلامية جامعة القصيم

الملخص

-يتناول هذا البحث موقف الصحابة من أحد الفرق الضالة التي ظهرت في زمانهم وهي فرقة الخوارج..

-وتكمن أهمية دراسة موقفهم من هذه الفرقة لما تحتويه من الدروس والعبر التي يحسن الوقوف عليها, والإفادة منها, خصوصاً  في هذا الزمن الذي بدأت تطل علينا بدعة خوارج العصر ممثلة بجماعات الغلو والعنف, والذين يعيدون إنتاج أفكار الخوارج السابقين وغلوهم.

- واجه الصحابة هذا الانحراف عند هذه الفرقة بمواقف علمية وعملية.

- من أبرز مواقفهم العلمية: التنبؤ بظهورهم, وتحذير الناس منهم, ومناصحتهم, ومحاورتهم ومجادلتهم بالتي هي أحسن, وتحديث الناس بالنصوص الواردة فيهم, وتنزيل نصوص أهل البدع عليهم, وكشف أسباب انحرافهم, والرد على شبههم..الخ.

- ومن أبرز  مواقفهم العملية: هجرهم, والصبر على أذاهم, والعدل معهم, والمشاركة في قتالهم وتحريض الناس على ذلك.

- أفرز هذا التنوع والتعدد في المواقف جملة من الآثار من أهمها:رجوع بعضهم, وكف أذاهم, ودفع شرهم,وكشف أمرهم للناس, وعدم التباس باطلهم بالحق الذي كان عليه الصحابة t ..الخ.

منشور
2019-11-04
القسم
المقالات