ما يجب العدل فيه بين الزوجات وما لا يجب

  • د. فاتن بنت محمد بن عبدالله المشرف قسم الفقه - كلية الشريعة جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية

الملخص

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أفضل الأنبياء والمرسلين نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين    أما بعد :

فقد حث الإسلام على العدل وأمر به في جميع مناحي الحياة, ومن ذلك العدل بين الزوجات, وقد دل الكتاب والسنة والإجماع و المعقول على ذلك.

- ومن الأمور التي يجب على الزوج التسوية بين زوجاته فيها :

  • القسم: باتفاق الأئمة الأربعة, وقد دل عليه الكتاب والسنة والإجماع.
  • المسكن: حيث يجب التسوية بين الزوجات في المسكن لعموم الأدلة الدالة على وجوب العدل بين الزوجات, كما أنه ليس لرجل أن يجمع بين زوجاته في مسكن واحد بغير رضاهن لما فيه من الضرر عليهن وإثارة العداوة والبغضاء بينهن.
  • النفقة: يجب على الزوج التسوية بين زوجاته في النفقة لعموم الأدلة الدالة على وجوب العدل بين الزوجات من الكتاب والسنة.

- ومن الأمور التي لا يجب على الزوج العدل فيها بين الزوجات :

  • المحبة والميل القلبي والاستمتاع باتفاق المذاهب الأربعة دل على ذلك الكتاب والسنة والإجماع والمعقول.
  • السفر: على الزوج أن يقرع بين زوجاته إذا أراد سفراً, لفعله صلى الله عليه وسلم حيث كان يقرع بين نسائه ومن خرج سهمها سافر بها. أو يسافر بمن يرضين ويرضى الزوج بها بلا قرعة.
منشور
2020-03-19
القسم
المقالات